سماحة السيد المقاوم.. تحية من الأردن

العربية

العهد

وجهت فعاليات نيابية وثقافية وإعلامية وسياسية وشعبية ونقابية أردنية رسالة إلى الأمين العام لحزب الله لبنان السيد حسن نصر الله أکدوا فیها تضامنهم مع مواقف السيد نصرالله الشجاعة بوجه العدو الصهيوني، معلنین تأييدهم لمواقف حزب الله الداعمة للجيش السوري في الحرب ضد الارهابيين. وجاء في نص الرسالة:ر

"سماحة السيد حسن نصرالله الأمين العام لحزب الله حفظه الله تحية الشرف والكرامة والمقاومة... نحن الموقعون من فعاليات نيابية وثقافية واعلامية وسياسية وشعبية ونقابية اردنية، نؤكد اعتزازنا بدوركم ومواقفكم الوطنية والقومية الشجاعة وبمسيرتكم ومسيرة حزبكم ودماء شهدائكم الذين دافعوا ويدافعون عن الامة العربية والاسلامية في مواقع الإباء والبطولة من جنوب لبنان ضد العدو الصهيوني إلى وكلائه من صهاينة الداخل الوهابيين التكفيريين في لبنان وسوريا، ومن يدعمهم ويتستر عليهم من انظمة عربية عميلة وقوى محلية مأجورة هنا وهناك.ر

وليس بلا معنى ان القوى التي تخاذلت بل وكانت متواطئة مع العدو الصهيوني خلال عدوان تموز 2006، هي ذاتها القوى والأصوات والمنابر التي تطاولت على مقامكم وعلى حزبكم المقاوم .ر

سماحة السيد المقاوم .. رغم اننا في الاردن ابناء هوية قومية تقدمية وضد اية مقاربات او اشارات مذهبية الا اننا كمسلمين سنة ومسيحيين نربأ بأهل السنة والمسيحيين في كل مكان ان يشكل اي منهم رأس حربة صهيونية امريكية ضد المقاومة وعلى رأسها حزب الله القوة العربية الوحيدة التي هزمت العدو الصهيوني فيما ترسانات الاسلحة والمنابر والفضائيات المشبوهة مشغولة بالتخاذل والتآمر وزرع الفتن المذهبية والطائفية على الأمة .ر

سماحة السيد.. إذا كان الموقف من سوريا ومواجهة قوى المؤامرة التي تستهدف تدمير سوريا الدولة والتاريخ، وتمزيق الامة ونشر الفوضى الصهيونية التكفيرية الهدامة قناعا تتستر به هذه القوى للتطاول على سماحتكم وعلى حزبكم، فإننا نعلن تأييدنا ودعمنا لموقفكم ولابطال حزبكم الذين يقاتلون إلى جانب ابطال الجيش العربي السوريٍ الذين يسطرون ملاحم البطولة والفداء دفاعا عن الشرف والعزة والكرامة القوية وعن مستقبل الاجيال في امة مستقله حرة أمنه وسعيدة.ر

سماحة السيد... سر إلى الامام والامة كلها معك."ر

ووقع الرسالة کل من: النائب عاطف قعوار، النائب ميسرر السردية، النائب طارق خوري، النائب رائد حجازين، النائب السابق د.ذيب مرجي، النائب السابق د.غازي عبيدات، النائب السابق حازم العوران، النائب السابق صلاح الزعبي، النائب السابق تيسير شديفات، الكاتب والصحفي ناهض حتر، د.هشام غصيب، رئيس رابطة الكتاب الاردنيين د.موفق محادين، العميد المتقاعد د.علي الحباشنة، العميد المتقاعد سامي المجالي، العميد المتقاعد ناجي الزعبي، العقيد المتقاعد سالم العيفة، العقيد المتقاعد أمين الجعافرة، د.أحمد فاخر، سعود قبيلات، عامر التل، ضرغام هلسة، رسمي الجابري، سميح خريس، جادالله ابو غزالة، حسين ابو راس، مندوب عبيدات، عصام التل، كـوثر عـرار، سالم قبيلات، سعد المجالي، راشد الرمحي، محمود العناسوه، محمود الحارس، محمد عزمي، خريف خلدون الناصر، سمير التل، ضامن عكروش، حاتم الشريدة، ضرار البستنجي، كفاح ابو جنيد، احمد جرادات، راسم الجابري، بسام البوريني، كامل الكيلاني،خالد السكجي، عبدالهادي النشاش، سامي السيد،د.هيكل هيكل، فاعور عبيدات، امجد الحباشنة، جمعة السرحان، خالد السرحان، سامر هنداوي، هيفاء مساعدة، حلمي درباشي، حسين مطاوع، عقاب عقيل، محمد ابو عريضة، زياد نافعة.ر

http://www.alahednews.com.lb/essaydetails.php?eid=89919&cid=9&st=%C7%D1%CF%E4

Write a comment

Comments: 0