الاسرائيليون سيسمعون صوت السيد نصرالله من عيتا الشعب

العربية

علمت صحيفة “النهار” اللبنانية ان “حزب الله” سيحتفل بمهرجانه في الذكرى السنوية لحرب تموز 2006 في عيتا الشعب في قضاء بنت جبيل، يوم الجمعة المقبل حيث سيطل الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله وسيلقي كلمة سيسمعها الجنود الاسرائيليون مباشرة الذين يتحصنون في مواقعهم تحسباً لاي طارىء عسكري.ر

وكانت بلدة عيتا الشعب ، قد انطلقت منها شرارة الحرب في 12 تموز عندما تمكنت “المقاومة الاسلامية” تنفيذ عملية نوعية اسرت فيها جنديين اسرائيليين كانا قد قتلا على الفور في المواجهة العسكرية الخاطفة في ” خلة وردة” في خراج بلدة التي لم يغادرها مقاتلو الحزب طوال ايام المعارك رغم تدمير الجيش الاسرائيلي الجزء الاكبر من منازل البلدة .ر

وتفيد المعلومات ان نصرالله الذي سيتحدث عبر الشاشة سيركز على ابعاد المعركة المستمرة مع اسرائيل ودور المقاومة في ضوء حادث اللبونة، لان الحزب يعتبر ما وقع في اللبونة امر بالغ الاهمية والخطورة وسيتطرق نصرالله الى هذه النقطة بالطبع.ر

ويضع جمهور الحزب عيتا الشعب في مكانة متقدمة في ادبيات المقاومة وان المهرجان على ارضها يغذي اولوية الصراع والمواجهة ضد اسرائيل. ويريد الحزب ايضاً ان يوجه رسالة الى من يعنيه الامر وفي ” الهواء الطلق” ان المقاومة باقية ولاتزال على استعدادتها وجهوزيتها وانها “قادرة على المواجهة في أي مكان تحط فيه”.ر

Write a comment

Comments: 0